2 النشر الالكتروني

2 النشر الالكتروني

لكن إن كانت لديك وساطة معتبرة ستمكنك من الحصول على وظيفة مرموقة في المستقبل, فأرجوك فكر ملياً, فالوظيفة مهما كان راتبها مجز فلن تجعلك بأي حال من الأحوال مليونيراً أو مكتفياً ذاتياً, فالموظف سيظل طوال حياته موظفاً, ينفق على قدر ما يأتيه من دخل, ويعيش على الكفاف ويظل دائماً متوجساً مرتاباً من فقدان وظيفته.

فكر من الآن في مشروعك الخاص, لا أدري ماهي طبيعة وشكل ولون هذا المشروع, فالفكرة يجب أن تكون فكرتك أنت, فأنت وحدك من يقرر لنفسه, المهم أن تأتي بالفكرة تقدم قيمة سامية واضحة المعالم, قد تكون هذه القيمة روحية أو فكرية أو مادية أو كل ما سبق.

اليوم عزيزي القارئ سأضع بين يديك في هذه التدوينة قائمة تحتوى على أسماء بعض الشباب الذين أنشأوا مشروعهم الخاص, منهم من كان موظفاً وترك وظيفته وتفرغ لعمله الحر بعد أن تذوق حلاوة الحرية ولذة المغامرة, وأغلبهم كان بلا وظيفة فتمرد على الواقع وجعل من موهبته شركة قائمة بذاتها, قائمة اليوم لأشخاص يشتركون في نفس فكرة المشروع, وهذا يعني بلا ريب أن هذا المشروع يمكن أن ينسخ مرات ومرات عديدة من قبل أناس أخرين, وبالرغم من أن هذا المشروع يمكن تكراره وإعادة تدشينه, إلا أن هدفي من وراء كتابة هذا المقال ليس لإقناعك بتكراره فقط, بل هدفي الرئيسي هو تحفيزك على التفكير والمبادرة, أما بعد ذلك فالأمر أولاً وأخيراً بيدك, والقرار قرارك, فإما أن تطبق الفكرة بحذافيرها, وإما ان تضع عليها من عندك بعض البهارات والتوابل أو أن تقوم بعمل أخر غير هذا وذاك, عمل يقوم على الإبداع, ويعتمد التجديد ويثور على الموروثات المثبطة للعقل والروح.

منذ عدة أسابيع فكرت بكتابة تدوينة تحتوي على قائمة بأفضل 20 شخصاً ممن نجحوا في مجال النشر الإلكتروني الحر, فقمت بعمل بحث مكثف للحصول على معلومات وفيرة وموثقة تمكنني من إنجاز هذا العمل المحفز, فوجدت نفسي لكثرة الأشخاص والمعلومات المتاحة بحاجة لعمل قائمة طويلة قد يعلم العبد الفقير مبتداها لكن الله وحده هو الذي يعلم  مستقرها ومستودعها, فالأشخاص الذين نجحوا في هذا المجال كثر جداً, من أجل ذلك فكرت في ألية ما تساعدني على تقليص هذا العدد حتى يتسنى لك أخي القارئ الاطلاع على تجاربهم وقصص نجاحهم بكل سهولة ويسر.

والآن مع قائمة ببعض مليونيرات النشر الإلكتروني مرتبة تنازلياً من الأكثر إلى الأقل من حيث نسبة المبيعات طبقا لاحصائيات قديمة نسبيا 2011وهذا مثالا للتشجيع على النشر الالكتروني واهميتة .

لبقية المقالة اضغط هنا

للحصول على كتيب العمل من المنزل كاملا املأ البيانات وسوف ارسله لك بالايميل 

 

mrsabryamin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *