كيف تُبدع في مجال البرمجة

كيف تُبدع في مجال البرمجة

 برمجة وتطوير المدونات والمواقع وتطبيقات الجوال

من أسهل المهارات التي يمكن أن تطلبها كصاحب مشروع، وذلك لأنك لن توافق على العمل المقدم لك إلا بعد أن ترى جودته أولاً، وهي من أتعب المهارات على المبرمج المستقل، لأنه عليه أن يستمع ويستجيب إلى طلبات صاحب المشروع عدة مرات وفي أحيان كثيرة تكون هذه الطلبات كثيرة ومرهقة ومثيرة للأعصاب في غالب الأمر. أكثر المشاريع طلباً طبقاً لملاحظتي الشخصية على منصة مستقل هي تصميم مدونات ووردبريس وبرمجة المنصات الخدمية مثل مستقل أو خمسات وتطبيقات الجوال.

كَيْفَ تُبْدِعُ كَمُسْتَقِلٍ فِي هَذَا المَجَالِ؟

المطور الجيد هو:

  • الذي يحقق لي أربع عناصر مهمة في ثيم المدونة ، هذه العناصر هي: عنصر الجمال، عنصر التحكم، عنصر التمويل، عنصر التهيئة، وأقصد بعنصر الجمال هو جمال الموقع وبساطته وسهولة تصفحه، وأقصد بعنصر التحكم هو تزويدي بإمكانية تفعيل وعدم تفعيل أغلب أقسام الثيم، وعنصر التهيئة هو تحسين سرعة الثيم وخلوه من الأخطاء البرمجية، وعنصر التمويل أقصد به توفير مساحات إعلانية في مواضع مختلفة داخل الثيم بهدف زيادة تمويل المدونة لكن بطريقة لا تشعر القارئ بالضيق أو النفور من كثرة هذه الإعلانات.
  •  المطور الجيد هو الذي يكتب ملاحظاتي أولاً بأول ولا يجعلني أضطر كل مرة لتذكيره بها.
  •  المطور الجيد هوالذي يدرك أنني كمستخدم لا أفهم كثيراً في المصطلحات التقنية المتخصصة فيسهل عليَّ شرح كل نقطة بعيداً عن تعقيدات المصطلحات البرمجية.
  •  المطور الجيد هو الذي يفهم طبيعة مشروعي ويطلع على تفاصيله جيداً ويبذل جهداً في محاولة التعرف على شريحة عملائي.
  •  المطور الجيد هو الذي يقدم لي نصائح صادقة وليس نصائح بغرض الهرب من صعوبة ما أو لتحقيق منفعة مالية أكثر.

كَيْفَ تَكُونُ صَاحِبَ مَشْرُوعٍ جَيِّدٍ فِيمَا يَخُصُّ هَذِهِ المَهَارَةَ؟

  •  أن تعرف ما الذي تريده بالضبط.
  •  أن تحدد ما تريده من المطور مكتوباً.
  •  ألاتتسلم العمل إلا بعد التجربة الحيَّة …التجربة ثم التجربة.
  •  ألا تعقد علاقة ودية مبكرة مع المطور قبل التعرف على قدراته وذلك حتى لا يمنعك الحياء فيما بعد من طلبات التعديل المتكررة.
  •  كن سخياً ومتعاوناً مع المطور وأدفع له أكثر طالما أنه يتجاوب مع مطالبك.
  •  لا تطلب من المطور شيئاً خارج تخصصه، فالمطور يختلف عن المصمم، فلا تطلب من مطور ليس له خبرة بالتصميم أن يصمم لك شعار لموقعك أو مدونتك ظناً منك أن المطور عليه عمل كل شيء. وهذا ليس صحيح فالرجل مطور يا عزيزي وليس سوبرمان.

 

تحسين محركات البحث السيو SEO

تحسين محركات البحث أو (السيو) من أكثر الخدمات وأعلاها أجراً، فالمستقل الذي لديه خبرة حقيقية في هذا المجال يمكنه تحقيق في المتوسط 500 دولار شهرياً، ولمدة 6 أشهر نظير تنفيذ مشروع واحد. ومثل هذا النوع من المشاريع مربح للمستقل المتمرس مرهق مادياً ومضلل في كثير من الأحيان لصاحب المشروع.

هل ذكرت كلمة “مضلل”؟

نعم! هو بالفعل مضلل، وذلك لأن مثل هذه الأنواع من المشاريع تحتوي على معضلات كثيرة وذلك لأن هذه المهارة لا تعتمد في إنجازها على طرفين فقط مثل باقي المشاريع السابقة، فتصميم ثيم مدونة مثلاً يحتاج فقط إلى صاحب المشروع والمستقل ولا يعتمد المشروع على أي طرف ثالث، لكن مشروع تحسين الموقع لمحركات البحث يعتمد على طرف ثالث لا يتحكم فيه أي من الطرفين (صاحب المشروع والمستقل)، هذا الطرف الثالث هو محركات البحث الذي لا يعرف أحد بالضبط كيفية عملها ولا يمكن أن يتنبأ بالتغييرات التي ستطرأ على قواعدها أو خوارزمياتها.

كصاحب مشروع عليك أن تتأكد مليوناً في المائة بأنه لا يوجد شخص، مهما كانت خبرته كبيرة في مجال السيوSEO،يضمن لك مسك كلمة مفتاحية صعبة، نعم قد ينجح البعض لكن هذا النجاح غير يقيني مائة في المائة، لا أقول لك هذا الكلام حتى أجعلك تتجنب مثل هذه الخدمات، كيف أقصد ذلك وأنا أستخدم مثل هذه الخدمات في كثير من الأحيان، ما أقصده هو أن تتعامل مع هذه الخدمة كأنها قيمة مضافة لموقعك أو مدونتك، تلك القيمة لو نفذت بشكل صحيح بعيداً عن الغش والخداع الذي يمارسه البعض سيكون نفعها أكثر من ضرها.

ولكي أسهل عليك فهم هذه النقطة، تذكر المقولة الشهيرة للأطباء في الأفلام القديمة والتي كانوا يرددونها باستمرار بعد إجراء عملية خطيرة للبطل ” عملنا اللي علينا والباقي على ربنا” هكذا الحال في مجال تحسين محركات البحث وخاصة فيما يتعلق بالكلمات المفتاحية الشديدة المنافسة، فالمستقل يقوم بما عليه وفي النهاية النتيجة تعتمد على توفيق الله…

كَيْفَ تَنْجَحُ كَمُسْتَقِلٍ فِي تَنْفِيذِ هَذِهِ المَهَارَةِ؟

  •  الصدق والأمانة والخبرة العملية هي الضمان لبقائك في هذا المجال.
  •  لا تعد صاحب المشروع بما لا تستطيع تحقيقه، قل له أنك ستبذل أقصى جهد لتحقيق النتيجة المرجوة ولا تقل له مثلاً أنك تضمن ظهور موقعه في المرتبة الأولى خلال فترة زمنية محددة، وذلك لأنك حقاً لا تضمن ذلك وأعلم أنك تعلم هذا.
  •  أن تطلع على تحديثات محركات البحث في هذا المجال، وذلك حتى لا تؤثر سلباً على مشاريع عملائك.

كَيْفَ تَنْجَحُ كَصَاحِبِ مَشْرُوعٍ فِي طَلَبِ هذه الخِدْمَةِ؟

  •  أن تكون واقعيا وذلك بأن تعي أنك حينما تطلب خدمة مثل هذه، فإنك تطلب شيء يقع في دائرة “الاحتمالية” وليس “اليقين” فلو كان المستقل الذي سينفذ لك هذه الخدمة يملك القدرة الخارقة على وصول موقعك للنتيجة الأولى في محركات البحث في الكلمة الدليلية الصعبة التي تطلبها، فصدقني كان قد فعل هذا لنفسه، من ينفذ لك هذه الخدمة يفعل ما عليه والنتيجة ليست مضمونة ويكذب من يخبرك بعكس بذلك.
  •  لا تخضع لابتزاز البعض وتتأثر بالكلمات المعسولة من بعض منفذي هذه الخدمات، فسيقولون لك سيحتاج الأمر إلى وقت وفي الغالب يقولون 6 أشهر ولا أدري حتى الآن لماذا 6 أشهر تحديداً، لماذا ليس 7 مثلاً؟ البعض يستخدم هذه الطريقة لكي يضمن الحصول كل شهر على مبلغ من المال وما إن يصل إلى نهاية المدة المحددة وهي الستة أشهر، تجده يتعذر لك في حالة الفشل بأن محركات البحث غيرت من قواعدها وأن الأمر خارج عن إرادته.
  •  نعم مثل هذه الأعمال تحتاج إلى وقت حتى تأتي ثمارها لكن بالرغم من ذلك لا تدفع أي مبالغ إلا بعد تنفيذ المشروع كاملاً وانقضاء المدة كلها وأن تدفع المبلغ مرة واحدة بعد رؤيتك للنتيجة.

    للحصول على كتيب العمل من المنزل كاملا املأ البيانات وسوف ارسله لك بالايميل

 

 

 

mrsabryamin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *